توني كروس: في بداياتي تدربت كثيرًا على استلام الكرة والتسليم

Page Visited: 26
0 0

توني كروس: في بداياتي تدربت كثيرًا على استلام الكرة والتسليم، ليس مرة ولا عشر مرات ولا ألف مرة، بل آلاف المرات. كان يُقال انني أمتلك موهبة رائعة ولكن كان علي أن أستثمر الكثير من العمل والكثير من الساعات الإضافية لتطويرها.

توني كروس: اليوم يبدو انني أفعل الأمر ببساطة لكنني أتقنت هذا بعد سنوات من التكرار والتدريب. بعض التدريبات كان يجب علي فيها إتخاذ قرارات بالكرة خلال مللي ثانية.

توني كروس: الإستلام المثالي للكرة يمنحني عُشر ثانية إضافية قبل خصمي. أنا أعرف أن هناك عددًا لا يُصدق من اللاعبين أسرع مني وأقوى بدنيًا، لهذا السبب حددت لنفسي هدفًا هو أن أكون أسرع من الآخرين في رأسي.

توني كروس: لم نبدأ جميعًا في لعب كرة القدم لأننا أردنا القيام بذلك بشكل احترافي. في سن السادسة والسابعة والثامنة لم أفكر ولو للحظة في مستقبلي في كرة القدم، كنت أستمتع بها فقط. يجب ألا نفقد هذا الشعور أبدًا، يجب أن يكون المرح دائمًا شرطًا أساسيًا للعب كرة القدم.

الفيلسوف توني كروس: إذا بدأت أشعر بأن كرة القدم تمثل ضغطًا وتؤثر بشكل سلبي علي فحينها لن تكون كرة القدم هي الشيء المناسب بالنسبة لي. إذا لم أعد أستمتع بكرة القدم سأعتزل احترامًا لكرة القدم لأنها أعطتني الكثير. لا أريد أبدًا أن أشعر أنني مضطر للعب كرة القدم.

توني كروس: في كرة القدم يكون عليك الإستغناء عن بعض الأشياء، مثل أنك لا تخرج مع أصدقائك كثيرًا. يوافق اللاعب على خوض تجربة محتلفة عن أي شاب، لذا عليك أن تكون مستعدًا ومجتهدًا.

توني كروس: أحيانًا تتعرض لآلام في كرة القدم، الإدعاء بأن كل شيء في السنوات الثلاثة عشر الماضية في مسيرتي كان ممتعًا هو قصة خيالية.

توني كروس: في صيف 2010 عدت إلى البايرن تحت قيادة هاينكس، ولم تكن الأمور دائمًا جيدة بيننا، لقد أخبرني بوضوح شديد أنني يجب أن أعمل أكثر خاصة بدنيًا وأن أساعد دفاعيًا بشكل أكبر، تلك الأشياء جعلني أواجه صعوبة بالغة معه.

توني كروس : ربما كنت أعاني من نفاد صبر قليلاً عندما كان عمري 17 أو 18 عامًا لأنني كنت أريد أن ألعب، ومع ذلك فإن قرار الذهاب إلى ليفركوزن على سبيل الإعارة لم يكن قرارًا خاطئًا.

توني كروس: عندما انضممت إلى البايرن في عمر 16 عام، ذهبت إلى غرفة الملابس وكان هناك لاعبين مثل أوليفر كان، كان لدي الكثير من الاحترام لذلك، على الرغم من أنني اكتشفت بعد ذلك أنه في ذلك الوقت كان أوليفر كان أكثر هدوءًا مما كان عليه من قبل.

عن Real madrid

في الحـقـيــقــة أن تـكـون مـدريـديـاً ... فـهـذا يـعـنـي أن جـمـاهـيـر الأرض ... قـاطـبـة لـيـس بـمـقـدورهـا الـتـفـاخـر ... أمـامـك .. مـرحـى مـدريـد !! {مدريدي أو لا أكون}

شاهد أيضاً

ريال مدريد ينقض على صدارة الليجا بثلاثية قادش

عاد ريال مدريد لطريق الانتصارات، بالفوز بنتيجة (3-0) خلال مواجهة قادش، مساء اليوم الأربعاء، في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *