الأربعاء , 25 نوفمبر 2020
الرئيسية / أخبار النادي الملكي / MARCA: خوسي لويس كالديرون السبع أرواح لزيدان في ريال مدريد

MARCA: خوسي لويس كالديرون السبع أرواح لزيدان في ريال مدريد

انتهت الأزمة. وليست هذه هي المرة الأولى التي يتركها زيدان خلفه في المقابل مزال يُظهر أنه يتمتع بالجدارة. الألقاب التي فاز بها وبدون تجاوز العديد من اللحظات الدقيقة التي عاشها على مقاعد البدلاء البلانكوس لم يكن ليتمكن من تحقيق الكثير منها.    رافا بينيتيز وجولين لوبيتيغي لم يتخطوا الأزمة الأولى وهنا انتهت قصتهم على رأس الفريق الأبيض. الأول دام خمسة أشهر والثاني ثلاثة. على العكس من ذلك فقد نجا الفرنسي من مجموعة من الأزمات وبعضهم أكثر خطورة. زيدان له سبعة أرواح في ريال مدريد.  

موسم 2015-2016: ثلاث انتكاسات في الدوري بعد فترة وجيزة من تولي الفريق:  

تولى زيدان مقاليد مدريد بعد ترقيته من الكاستيا للفريق الأول الذي لم يقنع الكثيرين بمن فيهم أفراد من النادي نفسه. تم وضعه تحت المجهر والبداية ليست سهلة. تأثر مفعول زيدان إلى حد ما في ثماني مباريات بالدوري بالتعادل مرتين (بيتيس وملقا) وهزيمة مؤلمة أمام أتلتيكو. لكن رد فعل الفريق انتهى بـ 12 فوز متتالي منهم الفوز ضد برشلونة في كامب نو وقاتل على اللقب حتى النهاية.

  موسم 2015-2016: مباراة ربع النهائي ضد فولفسبورج  

إنها نقطة تحول كبيرة في مسيرة زيدان مع ريال مدريد. كان زيزو ​​يلعب من أجل منصبه. في الكأس تم إقصاؤه، وكان الدوري صعبًا للغاية وكل شيء تركز على دوري الأبطال. الضربة القاضية المبكرة كانت ستحكم على زيزو. بعد فوزه على روما في دور الـ16 وضع فولسبورج ريال مدريد وزيدان على حافة الخروج بعد الفوز ذهابا 2-0. لكن الفريق حقق الريمونتادا في البرنابيو والباقي هو التاريخ مع إنجاز الحادية عشرة في ميلان.

  الموسم 2017-2018: دراما في الدوري، إقصاء في الكأس … وباريس سان جيرمان في الأفق

  بالنسبة لزيدان ودع الفريق الدوري عند مرحلة الذهاب وكانت المنافسة المحلية معاناة أسبوعًا بعد أسبوع. في منتصف أزمة الدوري جاء الإقصاء المؤلم في الكأس ضد ليجانيس لتعقيد كل شيء أكثر. في يناير ودَّع ريال مدريد لقبين، وانتظر باريس سان جيرمان مع نيمار ومبابي في الجولة الثانية من دوري أبطال أوروبا. نجا زيدان من خلال رفع الفريق في أوروبا لتجاوز باريس سان جيرمان ويوفنتوس وبايرن وليفربول في النهائي.

  موسم 2019-2020: 7-3 ضد أتلتيكو و 3-0 ضد باريس سان جيرمان

  في الموسم الذي أعقب عودة زيدان لم تسر الأمور على ما يرام منذ بداية الموسم. أدى الصيف السيئ مع فوز أتلتيكو (7-3) بالإضافة إلى العديد من النتائج المقلقة التي حدثت إلى زيادة الشكوك حول المدرب. ثم سيكون هناك تعادلين في الجولات الثلاثة الأولى من الدوري وفي أول ظهور في دوري أبطال أوروبا خسر 3-0 ضد باريس سان جيرمان. أزمة جديدة تغلب عليها زيدان بفوز ثمين في بيزخوان 0-1 وتعادل في واندا (0-0).

  موسم 2019-2020: حافة الإقصاء في دوري الأبطال والهزيمة في مايوركا  

دون أن يغادر الأزمة الأولى دخل زيدان في الأزمة الثانية. تعقد موقف ريال مدريد في دوري أبطال أوروبا بعد تعادل صعب على أرضه أمام بروج وبعد فترة وجيزة جاءت الهزيمة من مايوركا في الدوري. مرة أخرى أصبحت شخصية زيدان موضع تساؤل لكن الفريق فاز في نهائيين ضد غلطة سراي لتقوية مكانه في دوري أبطال أوروبا وحقق سلسلة جيدة من النتائج في الدوري.

  موسم 2019-2020: خسائر ضد ليفانتي وسيتي وبيتيس …

  دخل ريال مدريد في أزمة نتائج في بداية السنة. بدأ في الخروج من الكأس ضد سوسيداد وتركه السيتي بقدم ونصف خارج دوري أبطال أوروبا في البرنابيو وهزيمتين في الدوري ضد ليفانتي. جاء أولاً التوقف بسبب الوباء ثم العودة المظفرة للفريق في الدوري الذي أنهاه بالفوز باللقب.  

موسم 2020-2021: خسائر ضد قادس وشاختار

  آخر إختبارات بقاء زيدان على رأس ريال مدريد كانت قبل أيام. هزيمتان أمام قادس وشاختار إلى جانب المشاعر السيئة التي نقلها الفريق جعلت المدرب يترنح. ومع ذلك عاد زيزو ​​للظهور مرة أخرى بشكل كبير وقام بضربة قوية في الكامب نو وتقوية المسار في كل من دوري أبطال أوروبا والدوري.

  https://www.marca.com/futbol/real-madrid/2020/11/06/5fa2d18422601d17448b4665.html

عن Real madrid

في الحـقـيــقــة أن تـكـون مـدريـديـاً ... فـهـذا يـعـنـي أن جـمـاهـيـر الأرض ... قـاطـبـة لـيـس بـمـقـدورهـا الـتـفـاخـر ... أمـامـك .. مـرحـى مـدريـد !! {مدريدي أو لا أكون}

شاهد أيضاً

MARCA: بابلو بولو هازارد لم ينطلق بعد

هازارد لم ينطلق بعد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *