الرئيسية / أخبار النادي الملكي / MARCA: سانتياغو سيغورو إيدين هازارد غياب لأجل غير مسمى

MARCA: سانتياغو سيغورو إيدين هازارد غياب لأجل غير مسمى

Page Visited: 18
0 0

هازارد يغيب لأجل غير مسمى على الرغم من أنها ليست جملة تقليدية إلا أنها العبارة التي تحدد بشكل أفضل الوضع الحالي للاعب مدريد الذي لن يلعب مرة أخرى حتى يتعافى تمامًا من الانزعاج الذي يستمر في كاحله الأيمن. وضع أكده زين الدين زيدان بأسلوبه الخاص.

“لا أستطيع أن أقول متى يمكن أن يعود الشيء الوحيد المؤكد هو أنه أفضل. والشيء الأكثر أهمية هو مشاعره وأن يكون جاهز مائة بالمائة. لدينا الوقت لأننا نبدأ موسمًا جديدًا” تحدث المدرب ليحلل الوضع الذي لا يزال أحد المشاكل الكبيرة في الفالديبيباس سواء في مكاتب الإدارة أو في معسكرات تدريب.

الحقيقة هي أن هازارد خارج خطط زيدان في الوقت الحالي وحتى إشعار آخر. ترك المدرب مسألة استعادة “7” في أيدي أطباء النادي ويفضل نسيان البلجيكي في الوقت الحالي. إنها ليس مسألة متى سيعود وكما قال روبرتو مارتينيز قبل بضعة أسابيع فإنه يحتاج ل 30 أو 40 حصة تدريبية لاستعادة أفضل مستوياته.  إنها ليست مسألة تحديد الموعد النهائي لعودته لأنه يُعتقد أن هذا هو الخطأ الذي ارتكب مع اللاعب بعد عمليته في دالاس يوم 5 مارس. منح تأجيل الليغا بسبب فيروس كورونا حياة إضافية للمهاجم وحاول ريال مدريد الضغط عليه في المرحلة الأخيرة من الموسم الماضي. حتى يومنا هذا يبدو واضحًا أن الوقت كان مبكرًا للغاية لعودته وأن كاحل هازارد احتاج إلى مزيد من الوقت بعد الإصابة الشديدة التي تعرض لها في الموسم الأول كلاعب لريال مدريد.

لذا فإن الشعار مع هازارد هو أنه لا توجد شعارات ولا مواعيد نهائية ولا استعجال ولا إلحاحات لعودته. لأنها ليست مجرد مشكلة طبية بل إنها مسألة مشاعر وفقدان الثقة من جانب اللاعب، دون أن ننسى التخوف الناجم عن ذكرى الإصابتين اللتين تعرض لهما في الموسم الماضي. كل ذلك يجب أن يتحسن بشكل كبير حتى ينضم هازارد إلى ديناميكيات المجموعة. السؤال الكبير هو متى، رغم أنه يبدو لن يكون مسألة أيام قليلة.

يمثل غياب هازارد فرصة جديدة لفينيسيوس جونيور أحد الرهانات الكبيرة للنادي، والذي لا يزال يتعين عليه التغلب على بعض التردد من جانب زيدان. هذا الأحد في سان سيباستيان سيكون البرازيلي أمام فرصة جديدة.

https://www.marca.com/futbol/real-madrid/2020/09/19/5f664c75ca4741810d8b4629.html

عن Real madrid

في الحـقـيــقــة أن تـكـون مـدريـديـاً ... فـهـذا يـعـنـي أن جـمـاهـيـر الأرض ... قـاطـبـة لـيـس بـمـقـدورهـا الـتـفـاخـر ... أمـامـك .. مـرحـى مـدريـد !! {مدريدي أو لا أكون}

شاهد أيضاً

ريال مدريد يستعيد توازنه بدك شباك برشلونة

نجح ريال مدريد في الانتصار بنتيجة (3-1) خلال مواجهة الكلاسيكو ضد الغريم التقليدي برشلونة، مساء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *