الأربعاء , 2 ديسمبر 2020
الرئيسية / أخبار النادي الملكي / راموس يقود الريال لعبور فخ بيلباو

راموس يقود الريال لعبور فخ بيلباو

كعادته، لعب المدافع والقائد سيرجيو راموس، دور المنقذ لفريقه ريال مدريد، حيث سجل هدف الفوز الوحيد، على مضيفه أتلتيك بيلباو، في اللقاء الذي جمعهما ظهر اليوم الأحد على ملعب “سان ماميس”،  ضمن الجولة 34 من الليجا.
وجاء هدف المباراة الوحيد عن طريق راموس من ركلة جزاء في الدقيقة 73، ليكرر سيناريو الانتصار الأخير على خيتافي بالجولة 33.

وبهذا الانتصار “السابع على التوالي”، يرفع ريال مدريد رصيده إلى 77 نقطة في صدارة جدول الترتيب، بينما تجمد رصيد أتلتيك بيلباو عند 48 نقطة في المركز الثامن.

ووسع الملكي الفارق في الصدارة مع غريمه الأزلي برشلونة إلى 7 نقاط، علمًا بأن البلوجرانا لديه مباراة أمام مضيفه فياريال في وقت لاحق مساء اليوم، ضمن نفس الجولة.

ضغط مُبكر
بدأ ريال مدريد الضغط مُبكرًا، وأهدر كريم بنزيما فرصة تسجيل الهدف الأول برعونة شديدة، حيث حصل أسينسيو على ركلة حرة تصدى لها حارس بيلباو سيمون، لتتهادى أمام كارفاخال الذي مرر للمهاجم الفرنسي فأهدرها الأخير في الدقيقة 4.

وتألق كورتوا حارس مرمى ريال مدريد في التصدي لأول محاولة من أتلتيك بيلباو، بكرة رأسية قوية من اللاعب راؤول جارسيا في الدقيقة 16.

وأهدر رودريجو فرصة تسجيل الهدف الأول لريال مدريد في الدقيقة 22، حيث تلقى كرة عرضية من أسينسيو، وسدد رأسية قوية مرت أعلى مرمى سيمون حارس بيلباو.

وأرسل ويليامز مهاجم بيلباو تصويبة صاروخية من داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 23، مرت أعلى مرمى الحارس كورتوا.

محاولات مُكثفة
وانطلق ويليامز على الطرف الأيمن لريال مدريد، محاولا التوغل للتسجيل، لولا تألق المدافع ميليتاو الذي حرمه من فرصة خطرة في الدقيقة 41.

واستمر إهدار الفرص من لاعبي ريال مدريد، حيث تلقى بنزيما كرة عرضية، قابلها برأسية قوية مرت بجانب القائم الأيسر لحارس بيلباو سيمون في الدقيقة 46.

وانتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي بدون أهداف.

ومع بداية الشوط الثاني، هدد لوكا مودريتش لاعب خط وسط ريال مدريد مرمى بيلباو، بتسديدة من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 46، وصلت بين يدي حارس بيلباو سيمون.

وسدد راموس كرة رأسية في الدقيقة 62، مستغلا عرضية من ركلة ركنية، لكن الكرة مرت أعلى مرمى سيمون حارس مرمى بيلباو.

تدخل الفار
وسقط البرازيلي مارسيلو لاعب ريال مدريد في منطقة الجزاء، وقرر حكم المباراة اللجوء لتقنية الفيديو،
واحتسب ركلة جزاء، بسبب وجود تدخل عنيف من داني جارسيا لاعب بيلباو في الدقيقة 70.

وانبرى لتنفيذ ركلة الجزاء، سيرجيو راموس مدافع وقائد الميرنجي، الذي سدد على يمين الحارس سيمون بهدوء أعصاب ومنح التقدم لريال مدريد في الدقيقة 73.

وقرر زيدان تنشيط الخط الهجومي فدفع بفينيسيوس جونيور ولوكاس فاسكيز بدلا من أسينسيو ورودريجو، ولاحقًا أشرك توني كروس بدلا من فالفيردي.

وأهدر كريم بنزيما انفرادًا صريحًا بحارس أتلتيك بيلباو سيمون في الدقيقة 88، والذي تصدى لتسديدته، ليحرمه من إضافة الهدف الثاني للملكي، قبل أن يسحبه زيدان ويُشرك الشاب لوكا يوفيتش بدلا منه.

عن Real madrid

في الحـقـيــقــة أن تـكـون مـدريـديـاً ... فـهـذا يـعـنـي أن جـمـاهـيـر الأرض ... قـاطـبـة لـيـس بـمـقـدورهـا الـتـفـاخـر ... أمـامـك .. مـرحـى مـدريـد !! {مدريدي أو لا أكون}

شاهد أيضاً

فاران: كنّا نعلم أنّه علينا الدّفاع معًا واللعب كفريق،

فاران: كنّا نعلم أنّه علينا الدّفاع معًا واللعب كفريق،

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *