الأربعاء , 2 ديسمبر 2020
الرئيسية / أخبار النادي الملكي / MARCA: مودريتش يحافظ على كلمته

MARCA: مودريتش يحافظ على كلمته

“أنا متأكد من أنه يمكنني اللعب على مستوى عالي لمدة عامين آخرين. أود أن أنهي مسيرتي في ريال مدريد لكن ذلك سيعتمد أيضًا على النادي”. بهذه الكلمات تحدث لوكا مودريتش في La Gazzetta dello Sport في 15 يونيو. أول أمس بعد 72 ساعة فقط ، انتقل من الكلمات إلى الأفعال بعد تقديمه مباراة رائعة ضد فالنسيا، حيث أكد رغبته الكبيرة على أرض الملعب  والتي ليست سوى الإعتزال كرمز لريال مدريد.
ينهي مودريتش عقده مع ريال مدريد في 30 يونيو 2021. جدده النادي تلقائيًا لموسم بعد فوزه بالكرة الذهبية في 2018  لينهي احتكار كريستيانو رونالدو وليو ميسي. اليوم من الطبيعي أن يحقق الكرواتي رغبته ويستمر لموسم أخر باللون الأبيض. يريد لوكا الذي سيبلغ 35 عامًا في سبتمبر أن يظل مهمًا كما أظهر ضد فالنسيا. لقد كان مرة أخرى منارة المباراة الهجومية للبلانكوس، وأظهر المستوى الذي جعله لاعبًا أساسيًا في العصر الذهبي الأخير لريال مدريد في دوري أبطال أوروبا حيث كان جزء أساسي من العمود الفقري برفقة لاعبين من حجم سيرخيو راموس وكريستيانو رونالدو.
يبدو أن الإشاعات من إيطاليا  قد تضاءلت في الأشهر الأخيرة بعد أن أصبحت عالية جدًا في الأشهر التي تلت تتويجه كأفضل لاعب في العالم من قبل France Football. وبهذا المعنى فإن كلمات لوكا في La Gazzetta تسمح لنا بالقول بأن الكرواتي يبدو أنه رفض الرحيل، باستثناء منعطف غير متوقع تمامًا في الوقت الحالي. يمكن أن يؤثر قراره بشكل مباشر على مستقبل مارتن أوديجارد، ولكن في هذه الحالة هناك المزيد من العوامل التي تدخل في الاعتبار. سينتهي هذا الموسم في وقت لاحق، وفي أغسطس وبمجرد انتهاء المسابقات وبعد رؤية كيفية حل حالات المغادرة المحتملة للاعبين مثلغاريث بيل وخاميس رودريغيز ، سيكون الوقت قد حان لتحليل حالة الفريق وإذا كانت عودة النرويجي ضرورية والذي يريد ريال سوسيداد الاحتفاظ به بأي ثمن.
الكرواتي الذي جاء إلى ريال مدريد عام 2012 من توتنهام مقابل 40 مليون يورو أظهرأنه واحد من أكثر التعاقدات ربحية في تاريخ النادي الأبيض. أدى إنسجامه مع كاسيميرو و توني كروس إلى صنع التاريخ في ريال مدريد. لكن لوكا يريد المزيد، وضد فالنسيا أثبت أنه في وضع يمكنه من تحقيق هدفه.

 

عن Real madrid

في الحـقـيــقــة أن تـكـون مـدريـديـاً ... فـهـذا يـعـنـي أن جـمـاهـيـر الأرض ... قـاطـبـة لـيـس بـمـقـدورهـا الـتـفـاخـر ... أمـامـك .. مـرحـى مـدريـد !! {مدريدي أو لا أكون}

شاهد أيضاً

فاران: كنّا نعلم أنّه علينا الدّفاع معًا واللعب كفريق،

فاران: كنّا نعلم أنّه علينا الدّفاع معًا واللعب كفريق،

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *