الرئيسية / أخبار النادي الملكي / MARCA: أسينسيو في فيلم وثائقي يتحدث عن شفائه، مخاوفه وعائلته…

MARCA: أسينسيو في فيلم وثائقي يتحدث عن شفائه، مخاوفه وعائلته…

35 Views

 ماركو أسينسيو تحدث في فيلم وثائقي عن مراحل شفائه الذي بثته قناة  ريال مدريد تحت عنوان “التحدي”.

كان الأسبوع الأول صعبًا جدًا. كان هناك وقت عندما كان عليك أن تتجاوز الأمر وتقنع نفسك أنك أصبت، وكان الأمر مزعجًا” 

كانت أصعب لحظة هي الأسابيع الأولى بعد العملية حيث كنت أتألم كثيرا، لكنني كنت أعرف بالفعل أنني سأعاني. حصلت على الكثير من المساعدة لكنها ركبتي وعلي التغلب عليها. عندما تقبلت واقع الإصابة، كنت مهووسًا بالشفاء وفعل كل ما يمكن أن يساعد ركبتي. 24 ساعة كنت أفكر في الركبة. كنت أتحدى نفسي”

من الأفضل عدم تحديد موعد لأنك سوف ترهق نفسك ذهنيا. كنت أعلم أنه يجب علي الشفاء ببطء، وليس التفكير في اللعب مرة أخرى. قمت أولاً بخفض الالتهابات ، ثم المشي ، واستعادة عضلات الفخذ… لقد كنت أقوم بحصص لمدة أسبوعين. كان التحدي كبيرًا جدًا ولكن كنت أعلم أني سأتمكن من التغلب عليه”

سرد أسينسيو بعض الحكايات عن شفائه مثل عودته إلى البرنابيو لرؤية الفريق:” قلت أنه لن أذهب للملعب حتى يكون بإستطاعتي صعد الدرج الواحد تلو الآخر” 

“كنت بحاجة إلى لحظات أخرى مع صديقتي وعائلتي… لقد تعلمت أيضًا ذلك. كان جسدي بحاجة إلى وظيفة داخلية وقد ساعدني بالتأكيد على الشفاء”

“إخراج الافكار السلبية من عقلي ساعدني في الشفاء. لم يكن الأمر سهلاً، كنت أحارب الإصابة وعقلي معا.  كان المفتاح هو العثور على نفسي ومعرفة مكان وجودي والاستعداد لذلك “

شعرت بالأمل والإثارة والحرية عندما ركضت مرة أخرى”

لقد ساعدني فلورينتينو كثيرًا ، فقد كان دائمًا على دراية كبيرة بكل شيء منذ البداية. أنا ممتن له على الجانب الإنساني، لا أعتقد أن أي رئيس سيفعل ذلك وهذا ما يميزه”

 

0 0
Happy
Happy
0
Sad
Sad
0
Excited
Excited
0
Sleppy
Sleppy
0
Angry
Angry
0
Surprise
Surprise
0

عن Real madrid

في الحـقـيــقــة أن تـكـون مـدريـديـاً ... فـهـذا يـعـنـي أن جـمـاهـيـر الأرض ... قـاطـبـة لـيـس بـمـقـدورهـا الـتـفـاخـر ... أمـامـك .. مـرحـى مـدريـد !! {مدريدي أو لا أكون}

شاهد أيضاً

الريال مدريد يفوز على ألافيس وينفرد بصدارة الليجا

واصل ريال مدريد سلسلة انتصاراته، بالفوز بهدفين دون رد على ديبورتيفو ألافيس، مساء اليوم الجمعة، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *